Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

الى النائب عدي عواد : أمض مع أخوتك النواب في حربكم الباسلة على دواعش الفساد في سومو وكلنا معكم

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين :

 

في هذه النافذة الاعلامية، وفي جميع نوافذنا ومؤسساتنا الإعلامية، كانت لنا صولات وجولات متكررة ضد الفساد ومؤسساته الرهيبة، ومن هنا كان صوتنا الاعلى في فضح ماڤيات الفساد على اختلاف انواعها ومسمياتها، ولم نألُ جهدًا في نشر اي تصريح او حقيقة نحصل عليها، اسهامًا منا في تنوير الرأي العام، وكذلك مساهمة في زيادة الدور الرقابي الذي تضطلع به السلطة الرابعة ضد الانحراف والفساد الذي التهم الدولة والديمقراطية، وتغول لدرجة بات الحديث عنه، بمثابة انتحار، او لعب بالنار على اقل التقديرات، الا ان مسيرتنا الصحفية، وقوة الحجة التي نملكها هي كل ما نتسلح به، وهو بالتأكيد سلاح فعال، ومن هذا المنطلق، فأننا ننشر تضامنًا مع النائب الشجاع عدي عواد الذي يتصدى ببسالة منقطعة النظير للفساد الهائل في أهم المؤسسات النفطية في البلاد، ويرفع لافتة مكافحة الفساد في شركة تسويق النفط العراقي المسماة (سومو)، وهي حرب ضروس يتجنبها الاقوياء، ويتحاشاها المعنيون بملف مكافحة الفساد، الا ان هذا النائب الجسور وخلفه حشد من النواب الشرفاء الشجعان، اعلنها حربًا بلا هوادة، بالادلة والبراهين القاطعة، وبالحق الذي لا يدحض، وهو لعمري مسعى نبيل، وهدف أنبل، غايته الوصول الى شفافية عالية، وادارة حكيمة وراشدة لملف الثروات الطبيعية في البلا، ولعل هذه من البديهات التي يتفق الجميع على احقيتها، بل وضرورتها. من هنا فأن تصريح النائب عدي عواد الذي نشرناه، يشير بوضوح الى ان مجلس النواب، وهو اعلى سلطة في العراق، ويفترض ان يكون اقواها، يتعرض لضغوط وتهديدات من نافذين في هذه الشركة، وان المجلس مستهدف من جهات نافذة مشتركة ومشاركة في مصيبة الفساد الحاصل في هذه المؤسسات، وان سياسة الترهيب والترغيب تمارس ضذ المؤسسة التشريعية، بغية منعها من مواصلة كشف فظائع وفضائح شركة سومو ومن يقف خلفها، وان هذه الصغوط داخلية وخارجية، بحسب تصريح عواد، وهو امر يثير الاستغراب والدهشة، مما يعني اننا ازاء كارثة وطنية، حين يصل الامر الى تهديد مؤسسة يفترض انها تمثل الشعب وضميره ومصالحه، وان ثمة استجابة او لربما خضوعاً لهذه الصغوط من البعض، تحت مختلف الاسباب والتبريرات، الا ان تصريح عواد الذي نثني عليه ونؤيده، انما يعبر بقوة عن موقف رافض لهذه الضغوط، وان الاجراءات القانونية والرقابية ستتصاعد قريبًا، وصولًا لكشف الحقيقة لما يجري في هذه المؤسسة، ومن ثم محاسبة المفسدين، مهما كانت مناصبهم والجهات الداعمة لهم. هذا الاستثناء في المواقف الوطنية، يشجع الصحافة الحرة، ويشجع نواب آخرين على المضي في طريق محاربة الفساد، والكشف عن رموزه بما في ذلك أعشاش الدبابير التي تريد ان تمتص خيرات البلاد، وان تصادر قدراتها دون ان يعترض احد، ولكن هذا لن يحدث، ما دام مجلس النواب بين اروقته رجال كعدي عواد واخرين، ممن نذروا انفسهم للعراق وشعبه قرابين في سبيل تخليصه من هذه الآفة الفتاكة. نشد على يد النائب عدي عواد وكل من وقف معه من النواب الشرفاء، ونعد الجميع بأننا سنواصل حملتنا لمكافحة الفساد ونشر الحقائق الواضحة للرأي العام، وان نتولى الدفاع عن مصالح العامة دون كلل او ملل، دون ان تثنينا التهديدات او تعيقنا المخاوف، ما دمنا مؤمنين بالعراق وشعبه الآبي

التعليقات :

اكتب تعليق

بتوجيه من السيد رئيس الوزراء وباشراف السيد وزير النقل تم افتتاح مطار بغداد الدولي
تساؤلات ضاغطة وإجابات شافية !
بعد أن قال القضاء الاردني كلمته في إعادة الحق لاصحابه
وزير الداخلية يصل الجمهورية الإسلامية الإيرانية ويوقع مع نظيره الإيراني مذكرة للتعاون لإنجاح مراسم الزيارة الأربعينية.
رئيس مجلس النواب يجري جولة ميدانية في مدينة الرمادي
شكرا لمعالي وزير النفط ومدير عام شركة خطوط الانابيب النفطية ..
الحلبوسي وجرأته بأتخاذ القرار المناسب …
رسالة الرئيس بارزاني بمناسبة الذكرى الثالثة والسبعين لتأسيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني
الشيخ خميس الخنجر يحضر مراسم تشييع الشيخ راجع بركات العيفان
بعد طول انتظار : السكرتير الشخصي للقائد العام للقوات المسلحة الفريق الركن محمد البياتي يعلن للعراقيين بأن شارع المطار اصبح سالكاً للمسافرين بدءاً من اليوم
هنيئا للعراق العظيم برجالاته
رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبد المهدي يهنئ الشعب العراقي والأمة الاسلامية وحجاج بيت الله الحرام بعيد الأضحى المبارك
بمطاردة شرسة خلية الصقور الاستخبارية تلقي القبض على هارب من سجن القناة
بالوثائق قرارات مهمة لهيئة النزاهة، ورسالة إلى المفتشين العراقيين المشمولين بهذه القرارات
حركة البشائر الشبابية تهنئ الدكتور حيدر حسن الشمري لتوليه التكليف الشرعي لمنصب الأمين العام للعتبة الكاظمية المقدسة
رسالة الى معالي وزير النفط المحترم نحن معك وليس ضدك .. ولكن إنظر بعينك الوثائق وأحكم .. فهل هذا يجوز ؟
خلية الصقور الاستخبارية تخترق عصابة لتهريب المخدرات
مجلس الوزراء يعقد جلسته الاعتيادية برئاسة رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبد المهدي
السكرتير الشخصي للقائد العام للقوات المسلحة الفريق الركن محمد البياتي يستقبل سفيرة استراليا لدى العراق
وزاره النقل تستعد للتفويج العكسي للحجاج
رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبدالمهدي يستقبل وزير الخارجية التركي السيد مولود جاووش اوغلو
الروبوتات تقترب من السلوك البشري
المحكمة الاتحادية: قرارات مدير عام ولجنة استماع هيئة الإعلام ليست محصنة من الطعن
بيان
الكربولي في تصريح عن فساد شركة سومو :
ايطاليا البلد الثاني في تدريب الشرطة العراقية وسفيرها في بغداد: سنقدم تقريرا مفصلا عن اعادة ترميم “الزقورة”
كي لايعود البعثيون لقتلنا مرة اخرى موقعنا يتلقى رسالة مؤثرة من عراقية حطمتها سلطة البعث !
البرلمان يعقد جلسته برئاسة الجبوري وحضور 178 نائبا
سماحة السيد الصدر لقاسم الاعرجي : بوركت لقد تجاوزنا بك الكثير من المطبات
الدكتور الهميم يصل قضاء هيت ويوزع المساعدات الغذائية على العوائل للتخفيف من معاناتهم
تعرض منظمة الأمن والتعاون بأوروبا للقرصنة
رئاسة الجمهورية تعلن ارسال مسودة قانون انتخاب مجلس النواب الجديد الى البرلمان
قضية عراقية ساخنة :- بروز وتيرة التطبيع مع اسرائيل..وأتهامات مضحكة ل “عصام الأسدي”!!!.
مقتل “أبو عائشة الطاجيكي” و”أبو محمد الروسي” و”أبو عمر الفرنسي” من “ابرز” قيادات داعش بالموصل
عاجل وزير النقل عبد الله لعيبي يعلن بدء النقل المجاني في مطار بغداد
مجلس الوزراء يتخذ قرارات تخص كوردستان و24 ساعة كهرباء ويتحدث عن كركوك
الجعفري: لا يمكن فصل الأمن والاستقرار بين بلد وآخر
ما معنى أن يتحضر ولي العهد السعودي لزيارة بغداد ؟…وما معنى المفاوضات السرية (العراقية الإسرائيلية)!!!!!!وما سر النفط إلى السيسي؟…… وأيران تعمل لخلط الأوراق الأقليمية!!
النائب كاظم فنجان الحمامي يعترض تحت قبة البرلمان على تراكمات التشريعات العراقية القديمة، التي اصبحت عاجزة عن مواكبة متطلبات العصر، ويطالب أيضاً بإبطال مفعول التشريعات الموروثة من الدولة العثمانية ومن عهد الاحتلال البريطاني للعراق، ومنها على سبيل المثال لا الحصر القانون البحري التجاري الموقع من السلطان سليم الأول عام ١٨٦٣، والذي ظل ساري المفعول حتى يومنا هذا. وأشار السيد النائب الى تقاطع احكام تلك التشريعات البالية مع السيادة الوطنية العراقية.
رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبدالمهدي يستقبل مساعد وزير الخارجية الامريكية لشؤون النزاعات وعمليات الاستقرار السيدة دينيس ناتالي
تابعونا على الفيس بوك
استفتاءات

رأيك بتصميم موقع وكالة صوت سامراء

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...